Loading

:: يلا نشجع في كاس العالم :: < :: تل أبيب تؤكد : نعم الدوحة هرولت باتجاه لوبي اليهود :: < :: توصية البتكوين :: < :: سبعون عاماً مخلصاً للمملكة خائناً للزوجة :: < :: مبروك للرابحين في 2017 :: < :: &&لما الشمس تغيب && :: < :: تهنئة بالعام الجديد من عضو ليس بالجديد علي آل شبيك :: < :: مني ذكي تغضب جمهورها بفستان مفتوح في دبي :: < :: أرفع راسك يا اتحادااااوى :) :: < :: && ال شبيك اجمع هنا && :: < :: اسعار العملات اليوم :: < :: &&رضيت بالواقع بلاش الشعب يطفح && :: < :: &&كل أمتحانات وانتم بخير && :: < :: طقس الثلاثاء.. "برودة وضباب وأمطار" :: < :: «المركزي» يسدد 2 مليار دولار للبنك الأفريقي :: < :: «المركزي» يسدد 2 مليار دولار للبنك الأفريقي :: < :: على عبد الله صالح تعرض لخيانة و20 سيارة لاحقته :: < :: مصرع الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح :: < :: حبس عقيد بالجيش 15يوما لرغبته في الترشح للرئاسة :: < :: خطاب اعتزام الترشح لرئاسة مصر أحمد قنصوه :: < :: ابنة أحمد شفيق بعد ترحيل والدها: أعتذر عن الحديث :: < :: شفيق يغادر مطار القاهرة في موكب من 7 سيارات :: < :: وصول الفريق أحمد شفيق إلى القاهرة بعد غياب 5 سنوات :: < :: عاجل| شفيق يصل مقر إقامته بأحد فنادق القاهرة :: < :: كيف تكسب الأصدقاء وتؤثر في الناس :: < :: الخطيب رئيسا للأهلي :: < :: تعرف على موعد والقناة الناقلة لقرعة المونديال :: < :: حسام غالى يدلي بصوته فى انتخابات الأهلي :: < :: طرد حسن حمدي من الخيمة الانتخابية فى الأهلي :: < :: الأهلي ينتخب : مباشر من داخل أروقة الأنتخابات :: <

       
كليبات ضاحكة عالم الابراج اسماء ومعانى قاموس روش اخر نكتة امثال شعبية
موسوعة عالم الجن والسحر عالم الجن المثير قصص قصيرة البوم صور بطاقات فلاش

 
قصص قصيرة
156 - الطفولة والبر
 
إليكم هذه العظة الواقعية من طفل في مرحلة رياض الأطفال ..

جلست الأم ذات مساء تساعد أبنائها في مراجعة دروسهم ...وأعطت طفلها الصغير البالغ الرابعة من عمره كراسة للرسم حتى لا يشغلها عن ما تقوم به من شرح ومذاكرة لأخوته الباقين ..

وتذكرت فجأة أنها لم تحضر طعام العشاء لوالد زوجها الشيخ المسّن الذي يعيش معهم في حجرة خارج المبني في حوش البيت ..وكانت تقوم بخدمته ماأمكنها ذلك والزوج راضي بما تؤديه من خدمه لوالده والذي كان لا يترك غرفته لضعف صحته .
..أسرعت بالطعام إليه ..وسألته إن كان بحاجة لأي خدمات أخرى ثم أنصرفت عنه .

عندما عادت إلى ما كانت عليه مع أبنائها ..لاحظت أن الطفل يقوم برسم دوائر ومربعات .ويضع فيها رموز ..فسألته : مالذي ترسمه يالحبيب ؟

أجابها بكل براءة : إني أرسم بيتي الذي سأعيش فيه عنما أكبر وأتزوج .
أسعدها رده ...وفقالت وأين ستنام ؟؟ فأخذ الطفل يريها كل مربع ويقول هذه غرفة النوم ..وهذا المطبخ . وهذه غرفة لإستقبال الضيوف ...وأخذ يعدد كل ما يعرفه من غرف البيت ...
وترك مربعاً منعزلاً خارج الإطار الذي رسمه ويضم جميع الغرف ..

فعجبت ..وقالت له : ولماذا هذه الغرفة خارج البيت ؟منعزله عن باقي الغرف ..؟

أجاب : إنها لك ِ سأضعك فيها تعيشين كما يعيش جدي الكبير..

صعقت الأم لما قاله وليدها !!!

هل سأكون وحيدة خارج البيت في الحوش دون أن أتمتع بالحديث مع إبني وأطفاله .وأنس بكلامهم ومرحهم ولعبهم عندما أعجز عن الحركة؟؟ ومن سأكلم حينها ؟؟وهل سأقضي ما بقي من عمري وحيدة بين أربع جدران دون أن أسمع لباقي أفراد أسرتي صوتاً ؟؟

أسرعت بمناداة الخدم ....ونقلت وبسرعة أثاث الغرفة المخصصة لاستقبال الضيوف والتي عادة ما تكون أجمل الغرف وأكثرها صدارة في الموقع ...وأحضرت سرير عمها .(والد زوجها )..ونقلت الأثاث المخصص للضيوف إلى غرفته خارجاً في الحوش .

وما أن عاد الزوج من الخارج تفاجئ بما رأى..وعجب له . فسألها ما الداعي لهذا التغيير ؟؟
أجابته والدموع تترقرق في عينيها ..:إني أختار أجمل الغرف التي سنعيش بها أنا وأنت إذا أعطانا الله عمراً وعجزنا عن الحركةوليبق الضيوف في غرفة الحوش .

ففهم الزوج ما قصدته وأثنى عليها لما فعلته لوالده الذي كان ينظر إليهم ويبتسم بعين راضية.
..فما كان من الطفل إلا ..أن مسح رسمه.... وابتسم

 
الصفحة الرئيسية
   
 

سياسة الخصوصية || منتديات || دردشة || احدث الاخبار || الرياضة اليوم ||مجلة زووم || عالم المرأة || المطبخ العربى || للكبار فقط

دنيا ودين || القرأن الكريم || عمرو خالد || دليل المواقع || خدمات الموقع || خدمات حكومية || المراسلة

|| Bookmark and Share